انتحاري يخلف 15 قتيلاً في سوق شمال أفغانستان

انتحاري يخلف 15 قتيلاً في سوق شمال أفغانستان

- ‎فياخبار عالمية
شبكة خبر

قتل 15 شخصا بينهم نساء وأطفال الأربعاء عندما فجر انتحاري نفسه في سوق مزدحمة بشمال أفغانستان، فيما يكثف المتمردون هجومهم الصيفي السنوي رغم الجهود لإطلاق محادثات السلام.

وكانت الحصيلة الأولى أشارت إلى سقوط تسعة قتلى.

ويسلط الهجوم الذي وقع في منطقة المار بولاية فرياب على الحدود مع تركمانستان الضوء على الخسائر الكبيرة في الأرواح بين المدنيين منذ 13 عاما على بدء النزاع في أفغانستان.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الانتحاري الذي أتى قبل بدء جولة جديدة من محادثات السلام بين الحكومة وحركة طالبان.

وأعلن حاكم الولاية عبدالستار بارز لوكالة فرانس برس “هذا الصباح فجر انتحاري سترته الناسفة داخل سوق في المار”.

وتابع بارز “تشير معلوماتنا الى مقتل 15 شخصا على الاقل في الهجوم من بينهم نساء واطفال وجندي افغاني واحد على الاقل”، مضيفا ان 38 شخصا اخرين اصيبوا بجروح.

وأكد المسؤول في المار صالح محمد صالح الحصيلة مضيفا ان بعض الجرحى في حالة حرجة.

وقال قائد الشرطة المحلية سيف لفرانس برس “بحسب المعلومات الاستخباراتية التي تلقيناها فان انتحاريا دخل السوق في المار لذلك اقمنا حاجزا للبحث عنه”. وتابع سيف “كنا لا نزال نبحث عنه عندما فجر نفسه بالقرب من عربة عسكرية مدرعة”، مضيفا ان منفذ الهجوم بين 20 وال25 من العمر. وياتي الهجوم بينما يصعد متمردو طالبان هجماتهم ضد اهداف حكومية واجنبية خلال هجوم الصيف رغم جهود الحكومة لبدء محادثات سلام.341437743654

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *