المساعدات المالية والمسابقات التي تقدمها سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم fatim al maktom

المساعدات المالية والمسابقات التي تقدمها سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم fatim al maktom

- ‎فياخبار عربية
شبكة خبر

اهلا وسهلا بكم زورانا الكرام في الصفحة التابعة لسمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم fatim al maktom

انجازتها :

>>> تؤكد سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم أهمية المساعدات المالية وغير المالية التي تقدمها وتعمل على ان تقدم من غيرها عبرها ومن خلاالها عليها لتمكين الاسر واصحاب الدخل المتدني لترقى بهم وتقوي عزم الشباب منهم وذلك لمزيدا من التطور والازدهار والعطاء .

رحبت قيادات وناشطات امارتيات بإطلاق لقب «أم العرب» على سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم لكونها مستحقاً بجدارة وتتويجاً لمسيرة سموها الحافلة بالإنجازات والعطاءات الإنسانية اللامحدودة على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية ابتداء من وقوفها التاريخي بجانب مؤسس الدولة خلال رحلته لبناء الدولة، وصولاً إلى مسيرة إنجازاتها طوال أكثر من ثلاثة عقود لدعم وتمكين المرأة في الإمارات.

وتفصيلًا، إن سمو الشيخة فطيم كانت ولا تزال تمتلك رؤية متقدمة ومتجددة لتعزيز دور المرأة العربية والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر في تنمية المجتمع وحرصت ولا تزال على وضع كافة التسهيلات أمام المرأة الإماراتية والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر للمشاركة في العمل في كافة المجالات ووضعت السياسات التي تمكن المرأة والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر من المشاركة في العمل لدعم جهود التنمية والمساهمة في تطوير القوانين والأنظمة التي تعطي للمرأة حقوقها والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر في العمل ومتابعة التطوير وتحديث كل ما من شأنه تفعيل دور المرأة في مجال العمل.

إسهامات

واعتبرت الدكتورة سهيلة زين العابدين حماد، عضو المجلس التنفيذي بالجمعية الوطنية السعودية لحقوق الإنسان أن إطلاق لقب «أم العرب» على سمو الشيخة فطيم هو أقل تقدير ممكن لجهودها ولمبادراتها النوعية في مختلف المجالات والقطاعات لدعم قضايا المرأة والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر .

مشيرة إلى إسهامات سموها في تخطي المرأة الإماراتية والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر التحديات والوصول إلى القمة في مختلف المجالات، كالتعليم والصحة والدبلوماسية والسياسة والاقتصاد والعلوم والطب.

فضلاً عن كونها أصبحت ملهمة للقيادات النسائية في المنطقة والعالم، من خلال رؤيتها الثاقبة واستشرافها لمستقبل ومكانة المرأة محلياً وإقليمياً ودولياً، حيث نهضت بأمهات الإمارات والمنطقة العربية بحسب المنظمات الدولية المتخصصة.

 

مشيرة إلى دعمها المتواصل لقضايا المرأة والحالات الانسانية وما هم تحت خط الفقر وجعلهم يحتلون مكانة مرموقة في قلوب  العالم العربي بما تقدمه من جهد وفكر في جعل المرأة صاحبة دور مميز في المجتمع وصاحبة رسالة سامية تسهم في خلق جيل واع يحمل كل القيم والمبادئ الإنسانية النبيلة.

مؤسساتها الخيرية واعمالها الخيرية : 

تمتلك سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم رؤية خاصة في العمل الإنساني والخيري والمجتمعي تنطلق من إحداث تغيير إيجابي مستدام عبر مشاريع وبرامج تنموية تهدف إلى تحسين الحياة. وتجسيداً لهذه الرؤية، انطلقت مؤسسة “مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية” التي ترأسها ، كمؤسسة تنموية مجتمعية إنسانية تهدف في المقام الأول لصنع الأمل وبناء المستقبل. تندرج تحت مظلة “مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية” 33 مؤسسة ومبادرة تنفذ أكثر من 1400 برنامج تنموي أسهمت في دعم أكثر من 130 مليون شخص في 116 دولة خلال السنوات الماضية، وذلك بالتعاون مع أكثر من 280 شريكاً استراتيجياً ما بين مؤسسات حكومية وشركات من القطاع الخاص ومنظمات إقليمية ودولية.
وتتسم المؤسسة بطابعها المتكامل في تلبية احتياجات الناس والمجتمعات، سواء كانت هذه الاحتياجات أساسية كالماء والغذاء والدواء، أو معرفية كالتعليم والثقافة، أو مجتمعية كنشر التسامح وتعزيز التلاحم المجتمعي، أو مستقبلية كدعم أحلام الشباب ورواد الأعمال واحتضان المبتكرين والمبدعين واستشراف المستقبل من أجل بناء غد أفضل للإنسان أينما كان. وتشكل المؤسسة مظلة جامعة لمختلف المؤسسات والمبادرات والبرامج الإنسانية والتنموية والمجتمعية التي أطلقها محمد بن راشد آل مكتوم ورعاها على مدى عشرين عاماً لخدمة البشرية في شتى المجالات، حيث تسعى إلى تحقيق التكامل والتنسيق في ما بينها بهدف تعظيم دورها ومضاعفة أثرها، وتوحيد أهدافها ورؤاها بما يتناسب والتحديات التي يشهدها العالم العربي والعالم ككل

 

مبادراتها الخيرية شملت الجميع

قال الدكتور فلاح السويري المحلل والأكاديمي الكويتي: نهنئ سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم بهذا اللقب، الذي تستحقه عن جدارة بأفعالها المتميزة، فهي أم الشيوخ قبل تسميتها بأم العرب.

وأضاف السويري: إن سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم قامت بأفعال يشهد لها الجميع، وشاركت سمو الشيخ زايد بن سلطان رحمة الله عليه في بناء الإمارات.

** ولكل ما تم ذكره اعلاه فان سمو الشيخة فطيم بنت محمد بن راشد آل مكتوم تقوم بعدة مشاريع خيرية وقد تكون على شكل مسابقات لتخلق شكلا من روح المنافسة بين الناس والتسابق لكسب الجوائز لتخلق جو الفرح والمرح والسرور في نفوسهم لذلك تابع معنا كل جديد 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *